أخبار الشركة

المراعي تشارك بورقة عمل في ملتقى سوق العمل بالرياض

شاركت المراعي بورقة عمل عن تحديات التوطين بالمملكة بملتقى سوق العمل الذي عقد بالغرفة التجارية الصناعية بالرياض تحت رعاية معالي وزير العمل الدكتور مفرج الحقباني.

ورقة الشركة قدمها فيصل الفهادي مدير عام الموارد البشرية والخدمات المساندة، واستعرض من خلالها أبرز التحديات التي تواجه القطاع الخاص  في توطين الوظائف مثل غياب ثقافة العمل بهذا القطاع بشكل كامل لدى طالبي العمل أو اعتبار العمل به عملاً مؤقتاً حتى الحصول على وظيفة بالقطاع العام، وهذا ما يساعد على تزايد نسب التسرب الوظيفي لدى الشباب السعودي.

وبين الفهادي من خلال الورقة أن التستر التجاري يعد من أكبر تحديات توطين الوظائف، مطالباً كافة الأجهزة الحكومية والتشريعية بالعمل للقضاء عليه، من أجل خلق فرص عمل جديدة لأبناء البلد. كما تطرق إلى الفجوة بين مخرجات التعليم ومتطلبات القطاع الخاص معتبراً ذلك من أبرز التحديات والعوائق التى ينبغي على كافة جهات العمل على تذليلها من خلال تهيئة وتدريب الطلاب على العمل المهني والتقني والتوسع في برامج الشراكات الاسترتيجية بين المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني والقطاع الخاص. كما أكد على أهمية تضافر الجهود بين جميع الأطراف ذات العلاقة لصياغة استراتيجية وطنية للتوطين وبخاصة الوظائف الجاذبة والمناسبة للشباب السعودي.

وفي الختام أكد الفهادي أن استعراض هذه التحديات ومناقشتها بهذا الملتقى مع كافة الجهات المعنية بسوق العمل ومشاركة التجارب الناجحة وإيجاد التوصيات اللازمة سيساعد في خلق قاعدة مناسبة  لصناعة الحلول، مشيراً في هذا الجانب إلى إحدى مبادرات المراعي لتوطين صناعة قطاع الأغذية والألبان من خلال إنشاء المعهد التقني للأغدية والألبان بالخرج بالتعاون مع المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني وصندوق تنمية الموارد البشرية “هدف”، والذي يعمل على تدريب وتأهيل خريجي الثانوية على مهارات وأساسيات العمل في قطاع أغذية الألبان.

الجدير بالذكر أنه يعمل بالمراعي حالياً أكثر من ٨٠٠٠ موظف سعودي، كما أن لديها العديد من المبادرات المتعلقة بتوطين الوظائف مثل برنامج مديري المستقبل وبرنامج قادة الغد وأكاديمية المراعي. كما أن الشركة تخصص عدداً من خطوط الإنتاج في مصانعها بمختلف مناطق المملكة لعمل السيدات وحصلت على العديد من جوائز التوطين في هذا المجال.