أخبار الشركة

المراعي تنقل تجربتها في “استخدام التكنولوجيا في صناعة الغذاء” لرواد الصناعة بالمملكة

كشف فيصل بن مرزوق الفهادي، نائب الرئيس التنفيذي في شركة المراعي للشؤون المؤسسية، أن استخدام تطبيقات تكنولوجيا الجيل الرابع الصناعية في مرافق الشركة التصنيعية والإنتاجية واللوجيستية أسهم في تبوء المراعي مكانة ريادية في المنطقة كأكبر شركة متكاملة رأسياً لمنتجات الألبان في العالم، وأكبر منتج وموزّع لمنتجات الأغذية والمشروبات في منطقة الشرق الأوسط.

وأكد في كلمة له خلال جلسة حوارية بعنوان ” دور الابتكارات والتقنيات الحديثة في تطوير صناعة الغذاء” عُقدت ضمن معرض “صنع في السعودية” برعاية معالي وزير الصناعة والثروة المعدنية رئيس مجلس إدارة هيئة تنمية الصادرات السعودية وبحضور معالي المهندس أسامة الزامل نائب وزير الصناعة والثروة المعدنية وعدد كبير من رواد الصناعة بالمملكة، أن التكنولوجيا الحديثة تؤدي دورًا استراتيجيًا في تطوير صناعة الأغذية، لتأسيس مرحلة جديدة من تعزيز الأمن الغذائي المستدام محليًا وإقليميًا وعالميًا، وذلك عبر تفعيل استخدامات التقنية الحديثة والابتكار من أجل إنتاج غذاءٍ صحي وآمن وذي جودة عالية.

وأضاف الفهادي، أن استخدام التكنولوجيا الحديثة والابتكار هو جوهر هوية المراعي، وهذا يتضح من خلال الالتزام بتعزيز الابتكار كقيمة رئيسية للتأكيد على ثقافة الجودة في الشركة، إضافة إلى التحول الرقمي في عمليات الإنتاج وأتمتة العمليات التجارية.

ولفت الفهادي إلى أن من أبرز التقنيات الحديثة التي تم تفعيلها في مرافق تصنيع المراعي وتطوير خدماتها اللوجستية، تطبيق تقنيات الجيل الرابع في الصناعة، والتي تُعد إحدى أساسيات برنامج تطوير الصناعات الوطنية والخدمات اللوجيستية “ندلب”، وهذه التقنيات الحديثة تعتمد بشكل أساس على توظيف التقنية وذكاء الآلة والروبوتات وغيرها من بنى تحتية تقنية متقدمة، في سبيل الارتقاء بالعملية الصناعية ورفع كفاءتها، وخصوصاً صناعة الغذا والتي تُعد إحدى مستهدفات “رؤية 2030” الرئيسية.